00 نـزار قباني (( مرحبـاً يـا عــرا ق) نادي عيون الشعر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

00 نـزار قباني (( مرحبـاً يـا عــرا ق) نادي عيون الشعر

مُساهمة  البخاري في السبت ديسمبر 20, 2008 7:12 pm

منتدى الشعر الفصيح

نادي عيـ الشّعر ـون




الشاعر

نزار قبانــي

نزار قباني دبلوماسي و شاعر عربي. ولد في دمشق (سوريا) عام 1923 من عائلة دمشقية عريقة هي أسرة قباني ، حصل على البكالوريا من مدرسة الكلية العلمية الوطنية بدمشق ، ثم التحق بكلية الحقوق بالجامعة السورية وتخرّج فيها عام 1945 .
يقول نزار قباني عن نشأتة "ولدت في دمشق في آذار (مارس) 1923 بيت وسيع، كثير الماء والزهر، من منازل دمشق القديمة، والدي توفيق القباني، تاجر وجيه في حيه، عمل في الحركة الوطنية ووهب حياته وماله لها. تميز أبي بحساسية نادرة وبحبه للشعر ولكل ما هو جميل. ورث الحس الفني المرهف بدوره عن عمه أبي خليل القباني الشاعر والمؤلف والملحن والممثل وباذر أول بذرة في نهضة المسرح المصري. ".
التحق بعد تخرجة بالعمل الدبلوماسي ، وتنقل خلاله بين القاهرة ، وأنقرة ، ولندن ، ومدريد ، وبكين ، ولندن. وفي ربيع 1966 ، ترك نزار العمل الدبلوماسي وأسس في بيروت دارا للنشر تحمل اسمه ، وتفرغ للشعر. وكانت ثمرة مسيرته الشعرية إحدى وأربعين مجموعة شعرية ونثرية، كانت أولاها " قالت لي السمراء " 1944

ومن قصائده التي أحببت نقلها لكم ( مرحباً يا عارق ) أتمنى أن تنال بعض من أستحسانكم




( مرحبـاً يـا عــرا ق)

مرحبا يا عراق، جئت أغنيك
وبعـض من الغنـاء بكــاء

مرحبا، مرحبا.. أتعرف وجها
حفـرته الأيـام والأنـــواء؟

أكل الحب من حشاشة قلبي
والبقايا تقاسمتـها النســـاء

كل أحبابي القدامى نسـوني
لا نوار تجيـب أو عفـــراء

فالشفـاه المطيبـات رمــاد
وخيام الهوى رماها الـهواء

سكن الحزن كالعصافير قلبي
فالأسى خمرة وقلبي الإنـاء

أنا جرح يمشي على قدميه
وخيـولي قد هدها الإعياء

فجراح الحسين بعض جراحي
وبصدري من الأسى كربلاء

وأنا الحزن من زمان صديقي
وقليـل في عصرنا الأصدقاء

مرحبا يا عراق،كيف العباءات
وكيف المها.. وكيف الظباء؟

مرحبا يا عراق.. هل نسيتني
بعد طول السنين سامـراء؟

مرحبا يا جسور يا نخل يا نهر
وأهلا يا عشـب... يا أفياء

كيف أحبابنا على ضفة النهر
وكيف البسـاط والنـدماء؟

كان عندي هـنا أميرة حب
ثم ضاعت أميرتي الحسـناء

أين وجه في الأعظمية حلو
لو رأته تغار منه السـماء؟

إنني السندباد.. مزقه البحر
و عـينا حـبيبتي المـيناء

مضغ الموج مركبي.. وجبيني
ثقبته العواصـف الهـوجاء

إن في داخلي عصورا من الحزن
فهـل لي إلى العـراق التجاء؟

في فمي يا عراق.. مـاء كـثير
كيف يشكو من كان في فيه ماء؟

زعموا أنني طـعنت بـلادي
وأنا الحـب كـله والـوفاء

أيريدون أن أمـص نـزيفي؟
لا جـدار أنا و لا ببـغاء!

أنـا حريتي... فإن سـرقوها
تسقط الأرض كلها والسماء

ما احترفت النفاق يوما وشعري
مـا اشتـراه الملـوك والأمراء

كل حرف كتبته كان سـيفا
عـربيا يشـع منه الضـياء

من بحار الأسى، وليل اليتامى
تطلـع الآن زهـرة بيضاء

ويطل الفداء شمـسا عـلينا
ما عسانا نكون.. لولا الفداء

من جراح المناضلين.. ولدنا
ومن الجرح تولد الكـبرياء

إنني قـادم إليكـم.. وقلـبي
فـوق كـفي حمامـة بيضـاء

إفهموني.. فما أنا غـير طـفل
فـوق عينيه يسـتحم المـساء

لبلادي شعري.. ولست أبالي
رفضته أم باركتـه السـمـــــاء

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

البخاري
Admin
Admin

عدد المساهمات : 318
نقاط : 551
تاريخ التسجيل : 11/12/2008

http://www.boukhari.nojoumarab.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى